منتدى مدرسة الهاشمية الثانوية للبنين

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منتدى مدرسة الهاشمية الثانوية للبنين

منتدى المدارس الاردنية و العربية و العالمية
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قلب محترق في غزة : أين ابني ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
eh_rh
مراقب عام
مراقب عام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1974
العمر : 43
نقاط التميز مسابقات : 20
نقاط التميز : 7427
السٌّمعَة : 33
الاوسمة :
الاوسمة2 : ادارة
احترام قوانين المنتدى :
100 / 100100 / 100

الدولة :
تاريخ التسجيل : 28/11/2008

مُساهمةموضوع: قلب محترق في غزة : أين ابني ؟   الجمعة يناير 16, 2009 5:31 am

غزة- وحدها الصدفة من قادتني للالتقاء بحزنها ودموع وجعها.. كانت تطرق بابنا تسأل عن ماء يروي عطش أبنائها.. أخبرتني أنها تنام هي وعشرات العائلات في مدرسة "المأمونية" للاجئين غرب مدينة غزة ... جلست على الكرسي وأغمضت عينيها ،، وكمن يحدث نفسه قالت :: لقد شردونا من بيوتنا وفرقونا عن أحبتنا ...
أفشل في تركيب حروف تجسد مأساة مئات أسر غزة التي شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي حملات اعتقال على أفرادها ،، فأضطر للإنصات لبقية قصتها الدامعة "لا أدري أين زوجي ... اعتقلته قوات الاحتلال واقتادوه إلي إلى مكان مجهول ... فقدنا الاتصال معه ،، فتوجهنا للصليب الأحمر وما من إجابة"..

أم محمد حبوش الواقع بيتها في شمال غزة ،، أخذت تبكي بمرارة على مصير لا تدري تفاصيله القادمة.. ترمي أسئلة حائرة :: أين هو ؟؟ أتراه مات ؟؟ هل اعتقلوه ؟؟ أم هو جريح ينزف؟


ما من أحد يستطيع إنقاذ أم محمد ومئات قلوب محترقة كقلبها، بإجابات لاستفهام سيبقى معلقا تائها إلي إلى أن تصمت آلة الحرب المجنونة ،، وتخمد نيرانها المستعرة التي أشعلت الحزن في كل دار وزاوية ...

وفي اليوم السابع عشر من محرقة غزة ارتفع عدد ضحايا العدوان الإسرائيلي إلي إلى نحو 900 شهيد و4100 جريح.

وقالت أم محمد والدمع يسيل على وجنتيها: إن "الاحتلال اعتقل عشرات الشباب والشيوخ دون أن تدري عائلاتهم إليى أين ذهبوا".

واعتقلت إسرائيل أكثر من 500 فلسطيني، واقتادتهم إلي إلى جهة مجهولة، وتركزت الاعتقالات في المناطق الحدودية الساخنة ،، بحسب بيان أصدره المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، قبل أيام.

ولفت البيان إلي إلى أن الاعتقالات ازدادت في أماكن تمركز قوات الاحتلال؛ إذ وصلت المركز نداءات استغاثة من حي الزيتون شرق غزة ،، وبيت لاهيا وجباليا شمال القطاع ومن خان يونس جنوب المدينة.

معسكر المعتقلين

سامر في الرابعة عشرة من عمره لم يصدق أن جنود الاحتلال تركوه حيا.. وبصوت متعب قال لإسلامإسلام أون لاين ..نت :: " أخرجونا من بيوتنا، وتم تجميعنا في إحدى المدارس ،، ثم بدءوا في اقتياد الأشبال والشبان إلي إلى معسكر خصصوه للمعتقلين ... وهناك حققوا معنا وأخذوا يسألوننا عن المقاومة وأين يتوجد عناصرها".

وأردف قائلا :: " تركوني أذهب بعد ساعات من التحقيق.. أنا وثلاثة من أبناء عمي.. هرولنا خائفين.. عيوننا تبكي علي على آبائنا الذين لا ندري ما مصيرهم ...".

أما أم سفيان بعلوشة والواقع بيتها في شرق غزة ،، فقالت والحسرة تغلف صوتها :: ابني الوحيد لم أعد أعرف أين هو.؟

وتترك العنان لعبراتها الحارقة، ثم ما تلبث أن تقول :: عمره فقط 15 عاما ،، سحبوه أمامي ... صرخت في وجههم قائلة :: اتركوه إنه طفل ،، فرد علي أحد الجنود الإسرائيليين بلكنة عربية مكسرة :: ابنك هذا لن تريه ...

وتتصل أم سفيان باللجنة الدولية للصليب الأحمر، وبكل المنظمات الحقوقية المحلية منها والدولية ،، ولا يأتيها سوى صدى سؤالها المرتبك.

وتعتقل إسرائيل عشرات الأشبال والشبان وتعصب أعينهم وتكبلهم وتصورهم لتقديمهم للشارع الإسرائيلي كمقاومين تم اعتقالهم والسيطرة عليهم ...

تلك الاعتقالات لاقت استهجانا واسعا من قبل اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومنظمات حقوقية والتي طالبت ،، في بيان لها صدر قبل أيام ،، إسرائيل باحترام الاتفاقيات والمواثيق الدولية ،، وشددوا على ضرورة إطلاق سراح كافة الأطفال والأشبال المعتقلين لديها.

وبحسب خالد غبن أحد شهود العيان على ما جرى من حملات اعتقال في شمال غزة، فإن قوات الاحتلال تقوم بعصب أعين وأيادي من تقتادهم وتقوم بضربهم والتنكيل بهم جسديًّاً ونفسيًّاً.

"كلاب الاحتلال"

وأكد غبن أنه رأى قوات الاحتلال وهي تُطلق كلابها نحو المعتقلين وتنهش فيهم ,، وأضاف لـ"إسلامإسلام أون لاين " :: " دماؤهم تسيل .... يتم استجوابهم واستخلاص المعلومات بطريقة وحشية.. يسألونهم عن المقاومة وعندما يفشلون في الحصول على الرد يقومون بالانتقام من الأبرياء العزل ,، ينهالون عليهم بالضرب ثم يأخذونهم إلى إلى أماكن مجهولة .".

وتخشى الكثير من العائلات على أبناءئها من أن تقوم إسرائيل بتنفيذ إعدامات بحقهم ,، فقد أكد شهود عيان لـ"إسلامإسلام أون لاين" في منطقة القرارة شرق خان يونس جنوب غـزة أن قوات الاحتلال أعدمت ما لا يقل عن خمسة مواطنين بدمٍ بارد بعد أن عصبوا أعينهم ..

وتقتل الحيرة أم سمير عيشة على زوجها وأولادها الثلاثة وبحزنٍ ارتسم على وجهها تقول :: " لو أنهم استشهدوا أمام أعيننا لارتحنا قليلاً ... وعرفنا أين ذهبوا؟ .... لكننا الآن أسرى الخوف والقلق والانتظار".

اعتقال عائلات بأكملها

ولا يقتصر التشريد والمصير المجهول على الأفراد؛ إذ تحتجز إسرائيل عائلات بأكملها ففي شرق غزة احتجزت أكثر من خمسين فرداً من عائلة اإشتيوي ,، هواتفهم المحمولة رسالتها واحدة :: " عفواً لا يمكنك الوصول ... حاول مرة أخرى.".

أبو رأفت اإشتيوي أحد أقارب العائلة قال بصوتٍ دامع :: " منذ سبعة أيام ونحن لا ندري ما مصيرهم؟ ... أين هم وأين اختفوا بصغارهم وكبارهم؟ .".

وتقوم إسرائيل باحتجاز العائلات التي تتهم أفرادها بالانتماء إلى إلى أحد فصائل المقاومة ,، وتمارس معها كل وسائل الترهيب والتخويف، تاركين أحبـةً يتحسـرون على نبـرة صوت وحيـدة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
eh_rh
مراقب عام
مراقب عام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1974
العمر : 43
نقاط التميز مسابقات : 20
نقاط التميز : 7427
السٌّمعَة : 33
الاوسمة :
الاوسمة2 : ادارة
احترام قوانين المنتدى :
100 / 100100 / 100

الدولة :
تاريخ التسجيل : 28/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: قلب محترق في غزة : أين ابني ؟   الجمعة يناير 16, 2009 5:33 am

اللهم عليك بيهود اللهم عليك بيهود




اللهم انهم لا يعجزونك اللهم دمرهم ورمل نسائهم

ويتم ابنائهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قلب محترق في غزة : أين ابني ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مدرسة الهاشمية الثانوية للبنين :: حملة التضامن مع غزة-
انتقل الى: